سبع مخاطر تواجهك إذا كنت تستخدم الواي فاي

مخاطر الواي فاي الكبيره



من الطبيعي اننا جميعا نستخدم شبكة الواي فاي بشكل يومي

ولكن هل فكرت في حين لحظة المخاطر التي تواجهك او التي تتعرض لها اثناء استخدامك للشبكة سنناقش هذا في المقال.

 اول مخاطر الواي فاي

التسعينيات وتزايدت شعبيتها منذ ذلك الحين.

تأتي المخاطر التي تواجهها عند استخدام Wi-Fi من التهديدات الأمنية المادية والإلكترونية. يجب أن تكون على دراية بهذه المخاطر عند استخدام Wi-Fi لأنها يمكن أن تؤثر بشكل كبير على حياتك.

مخاطر Wi-Fi ليست جديدة. في الماضي، تم تحذير الأشخاص من المخاطر الصحية المحتملة لاستخدام شبكة Wi-Fi.

شبكة Wi-Fi هي مجال كهرومغناطيسي يشع من جهاز توجيه لاسلكي، مما قد يضر بصحتك. يمكن أن يسبب الإشعاع الصداع والدوخة وأعراض أخرى. هناك أيضًا تقارير تشير إلى أنه يمكن أن يسبب السرطان وأمراض أخرى.

ادعى بعض الأشخاص أنهم أصيبوا بأعراض مثل الصداع والغثيان عند استخدام Wi-Fi في الماضي. ومع ذلك، لم يكن هناك أي دليل قاطع لإثبات هذا الادعاء حتى الآن.

Wi-Fi هو شكل فريد من أشكال الإشعاع الكهرومغناطيسي ويتم استخدامه لنقل البيانات لاسلكيًا. غالبًا ما يتم استخدامه في المنازل والمدارس والمكاتب والمستشفيات والعديد من الأماكن الأخرى.





·       لقد وجد أن إشعاع Wi-Fi قد يكون ضارًا بصحتك. المخاطر التي تواجهها إذا كنت تستخدم Wi-Fi هي:

·       التعرض لإشعاع EMF: تعد إشعاعات Wi-Fi جزءًا من الطيف الكهرومغناطيسي الذي يتضمن الموجات الدقيقة وموجات الراديو والضوء المرئي. وُجد أن الإشعاع الكهرومغناطيسي يسبب السرطان أو يؤثر على وظائف المخ أو سلوكه.

·       التداخل مع أنماط النوم: تظهر الأبحاث أن المجالات الكهرومغناطيسية من الأجهزة اللاسلكية يمكن أن تتداخل مع أنماط النوم لدى البشر عن طريق قمع إنتاج الميلاتونين.

·       تعطيل إشارة الهواتف المحمولة: يمكن أن يؤدي ذلك إلى السقوط

اول مخاطر الواي فاي

صبحت اتصالات Wi-Fi الآن جزءًا من حياتنا اليومية إنها تسمح لنا بالاتصال بالإنترنت واستخدام أجهزتنا دون الحاجة إلى الكابلات. ومع ذلك، لا يزال هناك الكثير من الجدل حول ما إذا كانت آمنة أم لا.

تظهر بعض الدراسات أن إشارات Wi-Fi يمكن أن تسبب إشعاعًا كهرومغناطيسي، مما قد يؤدي إلى الإصابة بالسرطان لدى البشر.

 لكن الدراسات الأخرى غير حاسمة وتظهر أن هذه الموجات لا تشكل خطرًا على صحة الإنسان.

Wi-Fi هو نوع من الاتصالات اللاسلكية التي تنقل البيانات عبر مسافات قصيرة.

 إنه نوع من إشعاع التردد اللاسلكي (RF) المنبعث من الأجهزة اللاسلكية وقد تم ربطه بمشاكل صحية مختلفة مثل الصداع والتعب ومشاكل النوم وحتى السرطان.

في هذا القسم سوف نستكشف العلاقة بين الواي فاي والأمراض.

الخطورة الثانية: الواي فاي

أحد أهم الأشياء التي يجب القيام بها لحماية شبكتك هو تغيير كلمة المرور الافتراضية على جهاز التوجيه الخاص بك. هذا سيجعل من الصعب على المتسللين الوصول إلى شبكتك.

من المهم أيضًا استخدام كلمة مرور قوية وتحديث البرامج الثابتة على جهاز التوجيه الخاص بك بانتظام.

الخطورة الثالثة: سرقة الشبكة

تعد سرقة شبكات Wi-Fi والشبكات مشكلة يعاني منها العالم لفترة طويلة. أصبح الآن من الصعب أكثر فأكثر الحماية منه.

هناك العديد من أنواع شبكات Wi-Fi، مثل القيادة الحربية، والتي تحدث عندما يتجول شخص ما للبحث عن شبكات لاسلكية غير محمية .

يمكن أتمته هذه العملية، بحيث يمكن للقراصنة العثور على شبكات مفتوحة في منطقة ما دون الحاجة إلى القيادة حول أنفسهم.

طباشير الحرب هو نوع آخر من القرصنة حيث يقوم شخص ما برسم رمز على مبنى أو مساحة عامة أخرى للإشارة إلى وجود شبكة لاسلكية غير محمية متوفرة في مكان قريب.

الخطورة الرابعة: الواي فاي والفيروسات

 

تعد شبكة Wi-Fi طريقة ملائمة وشائعة للوصول إلى الإنترنت. لسوء الحظ، يمكن أن يكون أيضًا أحد الطرق التي نصاب بها الفيروسات.

الطريقة الأكثر شيوعًا لإصابة أحد الفيروسات بجهازك هي من خلال مرفق بريد إلكتروني أو زيارة موقع ويب مصاب ببرامج ضارة.

هذا هو السبب في أنه من المهم أن يكون لديك برنامج مكافحة فيروسات جيد مثبت على جهازك.

 

الخطورة الخامسة: الواي فاي والحصول على البيانات

 

تم تصميم الخدمة لتكون سهلة الاستخدام للغاية حيث لا يستغرق الأمر سوى بضع ثوانٍ لإجراء فحص على شبكة Wi-Fi الخاصة بك ومعرفة ما إذا كانت هناك أي أجهزة متصلة بها لا ينبغي أن تكون موجودة.

تعد الشبكات المحلية اللاسلكية طريقة رائعة لتوفير الوصول إلى الإنترنت لأجهزة متعددة في منطقة ما.

ومع ذلك، فهم لا يخلون من مجموعة نقاط الضعف الخاصة بهم. Wi-Fi and Data Spy هو شكل جديد من أشكال الهجوم الذي شوهد لأول مرة في عام 2016.

إنه نوع من هجوم man-in-the-middle الذي يمكنه سرقة البيانات من المستخدمين المطمئنين.

يحدث هذا النوع من الهجوم عندما يلتقط المهاجم حزم البيانات من المرسل الأصلي ويرسلها إلى جهاز الاستقبال ولكنه يغير بعض أو كل البيانات قبل أن تصل إلى هناك.

 هذا الشكل الجديد من الهجوم ممكن لأن الشبكات المحلية اللاسلكية غير مشفرة ويمكن لأي جهاز الاتصال بها طالما أنهم يعرفون اسم SSID الذي يبثه.

يمكن تعريف Wi-Fi وسارق البيانات على أنه الوصول غير المصرح به إلى شبكة Wi-Fi أو البيانات التي يتم نقلها عبر شبكة لاسلكية.

الطريقة الأكثر شيوعًا  على شبكة Wi-Fi هي استخدام برنامج يمكنه القيام بذلك عن بُعد، دون علم الشخص الذي يمتلك الجهاز.

الخطورة السادسة: الواي فاي واخذ الحسابات

 

الواي فاي نعمة ونقمة بالنسبة لنا بينما يساعدنا في الاتصال بالإنترنت ومع بعضنا البعض، فإنه يعرض أيضًا بياناتنا الشخصية.

تمثل شبكات Wi-Fi تهديدًا محتملاً لأنه يمكن من قبل أي شخص لديه المعدات المناسبة.

بمجرد وصول المتسلل إلى شبكة Wi-Fi الخاصة بك، يمكنه سرقة كلمات المرور والمعلومات الشخصية الأخرى الخاصة بك.

الخطر السادس لشبكات Wi-Fi هو سرقة الحساب جميع حساباتك - Facebook وTwitter وGmail وغيرها الكثير - معرضة للخطر إذا كنت تستخدمها على شبكة Wi-Fi غير محمية مثل النقاط الساخنة العامة أو المقاهي.

إنها عملية تمكن المستخدم من الوصول إلى اتصال الإنترنت الخاص بشخص آخر، والذي قد يكون أو لا يكون لديه كلمة مرور، وسرقة بياناته هذا أكثر شيوعًا في الأماكن العامة مثل المطارات والفنادق والمقاهي.

يمكن التخفيف من هذا الخطر باستخدام VPN أو شبكة افتراضية خاصة ستقوم VPN بتشفير حركة المرور الخاصة بك على الإنترنت حتى لا يتمكن أي شخص من رؤية ما تفعله عبر الإنترنت.




الخطورة السابعة: هي سرقة باقة الانترنت لديك

من خلال برامج الشبكات يمكن للمتسولين ان يقوموا بسرقة باقة الانترنت لديك من خلال البرامج التي يقومون بتنزيلها والتي تتحكم بشبكتك وتقوم بسحب الانترنت منها لذا ننبه على انه يجب ان تقوم بأخفاء شبكتك من العامة لتجنب والسرقة من المجهولين

والذين يسعون للسرقة دون وجه حق.

 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -